قائد قوات الواجب المختلطة -١٥٠ (CTF-150) يقوم بمشاركة رئيسية على صعيد القيادة في الهند وسريلانكا

قائد قوات الواجب المختلطة -١٥٠ (CTF-150) يقوم بمشاركة رئيسية على صعيد القيادة في الهند وسريلانكا

في الفترة من ٢٦ إلى ٢٩ يناير ، قام العميد بحري راي ليغات قائد قوات الواجب المختلطة -١٥٠  (CTF-150) برحلة إلى مدينة مومباي في الهند ومدينة كولومبو في سريلانكا في سلسلة من المشاركات الرئيسية على صعيد القيادة لمناقشة الأمن البحري في غرب المحيط الهندي وإستكشاف فرص التضامن والتعاون مع كِلّا البلدين.

بدعم من أركان القوات البحرية الملكية الكندية وأركان القوات البحرية الملكية النيوزيلندية ، تولت البحرية الملكية الأسترالية  قيادة قوات الواجب المختلطة -١٥٠ (CTF-150) في أوائل ديسمبر ٢٠١٩ وسيتم إستعادتها للقيادة من قبل القوات البحرية الوطنية الفرنسية في مارس ٢٠٢٠. من خلال عمليات الأمن البحري والمشاركات الإقليمية وأنشطة بناء القدرات ، تعمل  قوات الواجب المختلطة -١٥٠ (CTF-150) على ردع وحرمان المنظمات الإرهابية فيما يتعلق بحرية المناورة في المجال البحري ، مما يؤثر على إستخدامها لعرض البحار خارج المياه الأقليمية لتهريب البضائع غير المشروعة بما في ذلك المخدرات والأسلحة المحظورة من الأمم المتحدة والفحم الصومالي.

تُعًدْ قوات الواجب المختلطة -١٥٠ (CTF-150) واحدة من ثلاث قوات واجب مختلطة التي  تألف القوات البحرية المشتركة (CMF) ، إن القوة المكونة من ٣٣ دولة المتراصفة لهدف مشترك لإجراء عمليات الأمن البحري في منطقة الخليج الواسعة النطاق هي من أجل توفير الأمن والإستقرار في البيئة البحرية.

إلتقى العميد بحري ليغات مع رئيس أركان القيادة البحرية الغربية ، الفريق بحري (أر .بي. بانديت) التابع للقوات البحرية الهندية  في مدينة مومباي. كان يرافق العميد بحري ليغات ، المقدم بحري ميتشل ليفينجستون ، القائد والأمرالعام لسفينة صاحبة الجلالة الأسترالية توومبا (HMAS) TOOWOOMBA)). كانت سفينة صاحبة الجلالة الأسترالية توومبا (HMAS) TOOWOOMBA)).  على الرصيف في مدينة مومباي لزيارة الميناء في طريقها إلى منطقة الشرق الأوسط  للنشر للقيام بدعم قوات الواجب المختلطة -١٥٠

 (CTF-150).

على الرغم من أنها ليست عضوًا في القوات البحرية المشتركة (CMF) ، إلا أن الهند هي أحد أصحاب الشأن الرئيسيين في المنطقة نظرًا لموقعها الإستراتيجي (أهمية ومكانة من جميع النواحي على المستوى المحلي، أو الإقليمي، أو العالمي). بالإضافة إلى المعرفة والموارد. تلعب البحرية الهندية دوراً حيويا مفعماً في الأمن البحري في المحيط الهندي. تُعًدْ تقوية وترسيخ العلاقات مع بلدان في المنطقة والتي لديها مصلحة مكتسبة في تعزيز الأمن والإستقرار في المجال البحري واحد من الأهداف الرئيسية لمهمة قوات الواجب المختلطة -١٥٠ (CTF-150).

بعد المشاركة الناجحة في الهند ، غادر بعد ذلك العميد بحري ليغات في طريقه إلى مدينة كولومبو في سريلانكا للقاء مع الفريق بحري بيال دي سيلفا، قائد القوات البحرية السريلانكية وإلى جانب السيد الان كول، رئيس البرنامج العالمي للجريمة البحرية مع مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة (UNODC).

مِثلَ الهند ، سريلانكا ليست عضوًا في القوات البحرية المشتركة (CMF) ولكنها أحد أصحاب الشأن المهمين في المنطقة. كان الغرض من الزيارة هو الحفاظ على علاقة القوات البحرية المشتركة (CMF)  مع سريلانكا ، وتعزيز التعاون البحري والعمل مع الشركاء في الأمم المتحدة لتطوير إستجابة عالمية لتحديات الأمن البحري.

في مقر قيادة سريلانكا البحرية ، إستضاف الفريق بحري بيال دي سلفا مناقشة مائدة مستديرة حول الأمن البحري. وانضم إلى العميد بحري ليغات المقدم بحري جرانت كولمان ، ضابط العمليات لقوات الواجب المختلطة -١٥٠ (CTF-150)، ومستشار الدفاع الأسترالي لدى دولة سريلانكا ، والعقيد طيران (GPCAPT) شون أونوين. ركزت المناقشة على تحديد وتعين نقاط الشحن العابر ، والتحديات التي تواجه الأمن البحري في المنطقة ، وفرص التعاون والتدريب.

وقال العميد بحري ليغات ، “إن الهند وسريلانكا ليستا عضوين في القوات البحرية المشتركة (CMF) ، ولكن ذلك لا يقلل من الدور المهم أو العمل الذي يقومون به في المنطقة. “إن التبادل والشراكة في المعلومات والتعاون في البحر وفرص التدريب والمساهمة في أفضل الممارسات أمر حيوي مفعم لتعزيز الأمن في غرب المحيط الهندي وذلك أمر يفيدنا جميعًا”.

 

Sri Lanka 4Sri Lanka 5Sri Lanka 3Sri Lanka 2Sri Lanka 1India 2

%d bloggers like this: